تعرف على أهم المترادفات اللغوية والفرق بينهما

 المترادفات اللغوية والفرق بينهما


كتاب



- الفرق بين الكوب والكأس : يطلق لفظ الكأس على الكوب المملوء بالشراب فقط ولا يشترط ذلك في الكوب ولهذا لم يأت لفظ الكأس في القرآن إلا للكوب المملوء شراباً كقوله تعالى :  (وكأساً دهاقاً) ودهاقاً تعني مملوءة وقال تعالى :(وكأس من معين بيضاء لذةٍ للشاربين) فهي مملوءة بالمعين.

- الفرق بين الإباء والامتناع: الإباء: شدة الامتناع فكل إباء امتناع وليس كل امتناع ٍ إباء ويدل عليه قوله تعالى : ( ويأبى الله إلا أن يتم نوره ) وقوله تعالى : ( إلا إبليس أبى واستكبر ) فإن المراد : شدة الامتناع في المقامين.

- الفرق بين الابن والولد : الابن للذكر والولد يقع على الذكر والأنثى.

- الفرق بين الاتقاء والخشية : أن في الاتقاء معنى الاحتراس مما يخاف منه ويتقيه وليس ذلك في الخشية.

- الفرق بين السؤال والاستفهام : أن الاستفهام لا يكون إلا لما يجهله المستفهم فيه، أما السؤال : فيجوز فيه أن يكون السائل يسأل عما يعلم وعما لا يعلم فالفرق بينها ظاهر.

- الفرق بين الاختصار والإيجاز : أن الاختصار هو إلقاؤك فضول الألفاظ من كلام المؤلف من غير إخلال بمعانيه أما الإيجاز : هو أن يُبنى الكلام على قلة اللفظ وكثرة المعاني.

- الفرق بين النبأ والخبر : أن النبأ لا يكون إلا للإخبار بما لا يعلمه المخبَر أما الخبر : فيجوز أن يكون بما يعلمه وبما لا يعلمه.

- الفرق بين المدح والثناء : أن الثناء مدح مكرر من قولك: تثنيت الخيط إذا جعلته طاقين ومنه قوله تعالى : ( وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعاً مِنْ الْمَثَانِي ) يعنى سورة الحمد لأنها تكرر في كل ركعة.

- الفرق بين الخطأ والغلط: أن الغلط هو وضع الشيء في غير موضعه ويجوز أن يكون صواباً في نفسه، وأما الخطأ: لا يكون صواباً على وجه أبداً.

- الفرق بين القراءة والتلاوة : أن التلاوة لا تكون إلا لكلمتين فصاعد والقراءة تكون للكلمة الواحدة أو أكثر.

- الفرق بين البعض والجزء: أن البعض ينقسم والجزء لا ينقسم والجزء يقتضي جمع والبعض لا يقتضي كلاً.

- الفرق بين السرعة والعجلة : أن السرعة التقدم فيما ينبغي أن يُتَقَدَّم فيه وهو محمودة ونقيضها مذموم وهو الإبطاء. والعجلة : التقدم فيما لا ينبغي أن يتقدم فيه وهي مذمومة ونقيضها محمود وهو الأناة وأما قوله تعالى: ( وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّي لِتَرْضَى ) فإن ذلك بمعنى : أسرعت.

- الفرق بين الناس والورى : أن الناس تقع على الأحياء والأموات والورى : الأحياء منهم دون الأموات وأصله : من ورى الزند يَرِي إذا أظهر النار.

- الفرق بين الاحتمال والصبر: أن الاحتمال للشئ يفيد كظم الغيظ فيه والصبر على الشدة يفيد حبس النفس عن المقابلة عليه بالقول والفعل والصبر عن الشئ يفيد حبس النفس عن فعله وصبرت على خطوب الدهر أي حبست النفس عن الجزع عندها ولا يستعمل الاحتمال في ذلك لأنك لا تغتاظ منه.

- الفرق بين الأثر والعلامة : أن أثر الشئ يكون بعده وعلامته تكون قبله تقول : الغيوم والرياح علامات المطر ومدافع السيول آثار المطر.

- الفرق بين أخمدت النار وأطفأتها : أن الاخماد يستعمل في الكثير والاطفاء في الكثير والقليل.

- الفرق بين التكرار والإعادة : أن التكرار يشمل إعادة الشيء مرة واحدة وكذلك إعادته عدة مرات أما الإعادة فلا تقال إلا للمرة الواحدة.

- الفرق بين الإنكار والجحد : الجحد يكون للشيء الظاهر .. أما الإنكار فيكون للظاهر والخفيّ .. ويكون الجحد للشيء الذي يعلمه الجاحد .. وأما الإنكار فيكون لما يعلمه وما لا يعلمه ! فإذا قال لك شخص : هل تعرف أمر كذا .. فقلت : لا ! فإنه إن كنتَ تعرفه فهذا جحدٌ منك .. وإن كنت لا تعرفه فهذا إنكار.

- الفرق بين الحب والودّ : أن الحب يكون فيما فيه طباع وفيما ليس فيه .. والودّ يكون فيما فيه طباع فقط.
فتقول: أحب فلاناً وأودّه .. وتقول : أحب الصلاة .. ولا تقول أودّها ! لأن الإنسان فيه طباع والصلاة ليس لها طباع.

- الفرق بين الدلالة والبرهان : أن البرهان يكون بالقول فقط .. والدليل يكون بالقول وبغير القول.

- الفرق بين التفكّر والتدبّر : أن التدبّر هو التفكير في العواقب .. والتفكّر هو التفكير في الدلائل.

- الفرق بين العلم والمعرفة : أن العلم يكون العلم بالشيئ مجملاً .. والمعرفة العلم بتفاصيل هذا الشيء ويقال : المعرفة يسبقها جهل والعلم قد يسبقه وقد لا يسبقه، لهذا يقال : إن الله عالم ولا يقال عارف.

- الفرق بين العلم واليقين : العلم هو العلم بالشيئ على حقيقته على سبيل الثقة واليقين هو الارتياح التام بحقيقة علمه به وسكون النفس لذلك.

- الفرق بين التذكير والتنبيه : أن التذكير بالشيئ الذي يكون الشخص الذي تذكره عالماً به ونسيَه ..
والتنبيه يكون لما هو معروف ولماهو غير معروف.

- الفرق بين الشك والظن : أن الشك هو تساوي طرفي المشكوك فيه لا إلى هنا ولا إلى هنا والظن : هو رجحان أحد الطرفين على الآخر من غير جزم به.

- الفرق بين القديم والعتيق : أن العتيق هو مايُدرك جنسه فيكون عتيقاً بالنسبة له والقديم : لايشترط أن يدرك جنسه .. فنقول عن السماء قديمة ولا نقول : عتيقة .. لأنه ليس لها مثيل فتكون عتيقة بالنسبة له.

- الفرق بين الحسد والغَبْطة : الغبطة : أن تتمنى أن يكون لك مثل حال الرجل من غير تمني زوال نعمته والحسد هو تمني زوال النعمة عنه.

- الفرق بين الغضب والغيظ : أن الغيظ يكون على النفس وعلى الغير أما الغضب فيكون على الغير فقط .


ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مدونة معلمي 2016 ©