حميد شباط :الأستاذ يجب أن يكون الأعلى أجرًا وحزبنا مستعد للتكفل بجميع مصاريف الأساتذة المتدربين

حميد شباط :الأستاذ يجب أن يكون الأعلى أجرًا وحزبنا مستعد للتكفل بجميع مصاريف الأساتذة المتدربين


حميد شباط





حميد شباط، السياسي العصامي الذي خسر قبل أشهر قليلة عمودية مدينة فاس في أول انتخابات جماعية بالمغرب بعد الدستور الجديد، يحلّ ضيفًا على موقع CNN بالعربية، في حوار مطوّل يُنشر على ثلاث حلقات، يتحدث من رأيه في أحداث أخيرة شهدها المغرب، وكذا ما يصفه بالنموذج المغربي وسط المنطقة العربية، وأسباب تباين مواقف حزبه من بقية الأحزاب السياسية التي يذمها حينًا ويمدحها أحيانًا أخر، ومساره السياسي المثير للجدل.
فعن إحراق نشطاء أمازيغ لصورة عبد الإله بنكيران، قال شباط: "هذه الحكومة تتحدث أكثر ممّا تعمل، وهذا يتعارض مع الدين الإسلامي الذي يوصي بالعمل، إذ إن الكلام الكثير يُسقط صاحبه في مواقف حرجة. بالنسبة إلينا، يجب مناطق احترام سوس والأطلس والريف، إذ قدمت خدمات كبيرة للمغرب، ورد الفعل على تصريحات بنكيران أتى من ناس أحسوا بالإهانة، اختاروا شكلًا حضاريًا للاحتجاج، يشبه احتجاجات عمال اليابان الذين يدوسون على صور مشغّليهم كبديل عن الإضراب".
وفي قضية الأساتذة المتدربين، صرّح شباط: "لقد ولجوا إلى مراكز التكوين عن طريق مباراة. ولا يمكن لمن مرّ إلى مؤسسة للتدريب المهني عبر مباراة أن يخرج للعطالة بعد ذلك. اليوم هناك خصاص كبير في عدد الأساتذة أكثر بكثير من عدد الأساتذة المتدربين حاليًا، إذن الحل هو توظيفهم جميعًا عبر تعديل بسيط في الميزانية يتيح توفير وظائف لثلاثة آلاف أستاذ الذين لم تشملهم المناصب المعلن عنها".
وأضاف شباط:" كل حكومة لا تعتمد على التربية والتعليم ستبقى متخلّفة. الأستاذ يجب أن يكون الأعلى أجرًا، فهو من درّس رئيس الحكومة والوزراء. لذلك نساند الأساتذة المتدربين، ونحن مستعدون للتكفل بجميع مصاريفهم، كما أننا نستنكر أيّ تدخل ضدهم"، مضيفًا: "موقفنا لا علاقة له بالمعارضة، لأننا انسحبنا من الحكومة بسبب عدم توظيف معطلي محضر20  يوليوز".
وفيما يخصّ مطالب إلغاء معاشات البرلمانيين والوزراء، قال شباط:" معاشات البرلمانيين ليس لها علاقة بالصندوق المغربي للتقاعد، فهي تتم في إطار صندوق خاص، وإذا ما وقعت فيه أيّ مشاكل، فعلى البرلمانيين البحث عن حل لها، بينما على الدولة أن ترفع يدها عن دعم معاشاتهم. والنسبة لمعاشات الوزراء، فعلى الحكومة أن تلغيها أو على الأقل أن تقننها، مع مراعاة أن هناك وزراء دون عمل يمكن أن تناقش وضعيتهم المادية".

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مدونة معلمي 2016 ©